يوتوبيا وماهي

كتابة: admin - آخر تحديث: 6 يوليو 2021
يوتوبيا وماهي




في الواقع أن هذه القصة خيالية وكذلك فلسفية واجتماعية، قد قام بكتابتها توماس مور المفكر البريطاني والفيلسوف، كما أنه قد نُشرت لك الرواية عام ١٥١٦، وهي توجد بها عدة اقتباسات كثيرة، كذلك تقوم الرواية بروي كافة الأعراف الاجتماعية وأيضاً التقاليد السياسية، وذلك بجزيرة معزولة.

ما هي اليوتوبيا

ما هي اليوتوبيا

إنها قصة سياسية وفلسفية من وحي الخيال قام بكتابتها المفكر البريطاني توماس مور وتم نشرها باللغة اللاتينية سنة 1516.

  • تحكي تلك القصة الأعراف الاجتماعية والدينية والتقاليد السياسية لجزيرة معزولة وليست معروفة.
  • قام توماس مور بابتكار هذه التسمية عليها، حيث قام بإطلاقها على مكان ليس له وجود بأي مكان، وبحضور غائب، وحقيقة ليست حقيقية.
  • كما أنه قام بتخيلها على هيئة جزيرة «من أفضل الجمهوريات» والعاصمة الخاصة بها هي مدينة شبحية تُدعى آموروت Amurote، كما أن النهر بها يكون آنهيدريس Anhydris، وهو بلا ماء.
  • الرئيس الخاص بها آديموس Ademus ط، فهو أمير بغيؤ شعب، والسكان من شعب الآلاوبوليت Alaopolites، كما أنهم مواطنون بغير مدينة.
  • الجيران الأكوريون Achoréens، إذ أنهم سكان بغير بلد، فالعالم قد طرحه مور من ذلك المنظور عالم معكوس رغب في إدانة شرعية العالم الصواب الواقعي.
  • كما أن هدف المؤلف أصداؤه الممتدة بين المثقفين الأوربيين بعصره إلى القرن ١٩ وحتى أصبحت كلمة يوتوبيا تُسمى لنوع أدبي يكون بين كلاً من قصص الرحلات والخرافة.
  • بعد ذلك أصبحت تسمية لتصنيفات ونماذج للأمكنة المثالية وذلك للحياة البشرية.
  • كما أن كلمة يوتوبيا أجنبية ليس لها أصل يوناني، والمقطع U معناه «لا»، فهو لا مكان.

ملخص رواية يوتوبيا لأحمد خالد توفيق

ما هي اليوتوبيا

تبدأ تلك الرواية بأوائل القرن ٢١، حيث صار حوالي 35 مليون مصري فأكثر بخط الفقر وازداد معدل البطالة بشكل مرعب.

  • كما ارتفعت معدلات العنف والجريمة، وأيضاً الفروق الطبقية إلى أن اختفت الطبقة الوسطى.
  • كذلك فأي مجتمع بغير طبقة وسطى يكون مجتمع مؤهلاً للانفجار.
  • كما تحول المجتمع المصري لشعبين وقطبين، طبقة غنية أدركت أنه لا وجود لحياتها ما لم تقم بالانعزال بالكامل وطبقة أخرى فقيرة تم حظرها من دخول يوتوبيا الأغنياء.
  • قام الأثرياء بعزل ذاتهم بمدينة لها أسوار عالية وكذلك أبواب محصنة وبها حراسة دائمة من قبل جنود المارينز المتقاعدين.
  • كذلك تتباين الحياة بتلك اليوتوبيا كثيرًا عن الحياة بالخارج.
  • كما أن كافة الأجزاء بها مخطط لها بكل عناية ودقة حتى الأماكن الخاصة بالعبادة كالكنائس والمساجد والمعابد اليهودية التي لم يقم باستخدامها سوى الكبار.
  • كما أن جيل الشباب لا يقم بالاعتراف بتلك الأمور، وتوجد مناطق القصور التي يقم بامتلاكها كبار الشخصيات ومن بينها قصر مراد بك ملك الدواء.
  • كذلك المطار الداخلي الذي يعتبر الفرصة الذهبية الخاصة بهم للهرب إن حدث هجوم ليس متوقع من قبل طبقة الفقراء.
  • في الواقع أن الحياة بتلك المدينة مرفهة لدرجة أن الشباب قد لجئوا للعقاقير المخدرة.
  • كما كانوا يقومون بجلسات تحضير الأرواح أو التوجه لرحلات الصيد المختلفة.

ويمكنك تحميل الرواية من هنا برابط مباشر: الرابط

اقرأ اقتباسات أحمد خالد توفيق وكلامه عن الحب والوحدة

اقتباسات من رواية يوتوبيا

فيما يلي بعض من الاقتباسات المعروفة والمشهورة من رواية يوتوبيا:

  • “لا يتحمل الحياة بلا أحلام.. منذ طفولتي لم أجرب العيش بلا أحلام.. وتقم بانتظار شيئًا.. أن تُحرم من شيء.. وتقم بإغلاق عينيك ليلا وأنت تأمل في شيء.. أن تتلقى وعدًا بشيء..”
  • (انتوا بعتوا الأرض بفاسها، بناسها في ميدان الدنيا فكيتوا ملابسها) تلك الكلمات الخاصة بالأبنودي تتكرر بالرواية دائماً، حيث أن المؤلف يقوم بتذكيرنا بها قبل بداية الحدث الجديد.
  • (ومحوها ولكن من المسئول؟ ومين اللي باع؟ أهُم أولئك الأثرياء؟ لقد صنعوا ثرواتهم من لحم الأغيار وأحلامهم وأمالهم وكبريائهم وصحتهم)
  • “الخروف الذي يفكر، يصير خطرا على نفسه وعلى الآخرين”
  • “عندما تخترق اخر حدود التعقل تشعر بأن العقل يتمدد ليضم لنفسه حدودا اخرى يسيطر عليها الاعتياد والملل والرتابة”
  • “يتوقف الامر على قيمة ما يدافع المرء عنه بالنسبة له وليس بشكل مطلق”
  • “الأخلاق تتآكل في الفقر كما يتآكل المعدن الذي يقطر فوقه الماء”
  • “ليست الثقافة دينا يوحد بين القلوب ويؤلفها: بل هي على الأرجح تفرقها، لأنها تطلع المظلومين على هول الظلم الذي يعانونه، وتطلع المحظوظين على ما يمكن أن يفقدوه”
  • “أغلب الناس يحبون أن يروا الأغنياء المتغطرسين يفقدون كرامتهم، السبب أن معظم الناس في الحقيقة فقراء”

 

103 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *