معلومه مهمه عن النفس

كتابة: admin - آخر تحديث: 29 مايو 2021
معلومه مهمه عن النفس

الايه { وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ } (سورة لقمان 34)

هل العلم استطاع ان يعرف مافي الارحام فعلا.

لربط هذا الكلام لو عرفتم معنى ويعلم ما في الارحام ليس المقصود الجنين
الذي نعرفه اليوم ذكر ام انثى بفعل الاجهزة فكلام غير صحيح نتكلم به لهذا الوصف لجزء
وهو الجسد الذي سوف يكون تراب ولم يتطرق احد الى حال خلق النفس المخفيه

{ مَا أَشْهَدْتُهُمْ خَلْقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلَا خَلْقَ أَنْفُسِهِمْ } (سورة الكهف 51)
كيف يخلقها فقط في كتاب الله يبين هذا الحال بوضوح بسلالة الطين او وجود الماء المهين ففي قوله خالق بشر من طين الاصل
اي
(حال الجسد) قبل دخول (النفس والروح) فيه نكمل الاية فاذا سويته وضع الله هنا شفرات خاصة التي تكون شكل ادم فكانت النفس ونفخت فيه من روحي فقعو له ساجدين فالنفس كطاقه غير مرئية المخفيه التفت مع الروح الاشعه المحوله الطين الى لحم دخلت كلاهما الكتله الطينيه فحولت الروح الطين الى لحم وبنى اللحم شكل ادم على ضوء الكودات الموجوده في النفس فظهر الجسد الجزء المرئي ليكون شكل ادم والروح والنفس مخفيات وهن سواقات الجسد اي الجسد وسيط للنفس لتتعامل مع المحيط الخارجي من خلال الجسد وتلتف النفس مع الروح ايضا حال الموت والتفت الساق بالساق (النفس مع الروح )وبنفس الحال في سلالة الماء الشريط الوراثي للجسد الظاهر ويستنسخ كودات نفس الاب ونفس الام الغير مرئية لتكون فترة الامشاج ما يختار لشكل الجنين هو الله فقط يصورنا ويهب لم بشاء اناثا او ذكورا الخ الاية وبشكل فيكون علقه بنفس مخفيه تحمل شفرات لا يمكن الوصول اليها هذا حال خلق النفس لكل واحد منا بحال النفس الواحدة على هذه الشاكله في الرحم وسمى الله قلب النفس هو الفؤاد اي مركز الاحاسيس والمشاعر بالنفس والجزء الاخر الجسد في الرحم وفي الشهر الرابع تنفخ الروح فيه ليكون بعد الولاده بجسد ظاهر ونفس وروح مخفيات وهذه لا يعلمها الا الله النفس والروح بقوله ويعلم ما في الارحام المقصود هنا ليس المولود بجنسه وشكله بل نفس وروح الجنين لا يعلمها الا الله لان لا احد يستطيع ان يصل لهما هكذا تفسر الاية فكلمة (ما) في الارحام استخداماتها في اللغة والتي جاءت في الاية التي ذكرتها تعبر عن الجزء الغير منظور كيف يكون هذا نقول في اللغة مَا وَرَاءَ النَّهْرِ: أَيِ الجِهَةُ الأُخْرَى مِنَ النَّهْرِ المخفيه التي لا نراها الا بالوصول اليها كذلك مَا وَرَاءَ البَحْرِ مَا وَرَاءَ الجَبَلِ. فكل ما وراء هذه التوصيفات لا نراها وهذا ما وراء الجسد للجنين نفس وروح غير منظور الينا والتي يتوفاها الله النفس حين موتنا والجسد يصبح تراب
والروح ياخذها ملك الموت فالجزء الخالد في الانسان هي النفس
والحمد لله رب العالمين

32 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.