ما هو مرض ضمور العضلات

كتابة: admin - آخر تحديث: 26 سبتمبر 2021
ما هو مرض ضمور العضلات

ما هو مرض ضمور العضلات

ما هو مرض ضمور العضلات ما هي أعراضه هي من الأسئلة التي يبحث عنها الكثيرون حيث أن من الحالات المرضية المزمنة والتي ينتج عنها فقدان الكتلة العضلية حتى تصبح ضعيفة بأقل حجم مع مرور الزمن، وهناك العديد من العوامل التي تؤثر في ضمور العضلات، وذلك ما سوف نتناوله مقالنا بشكل تفصيلي عن كل المعلومات التي تخص ضمور العضلات من أعراض وأسباب وكيفية علاجه من خلال مجلة انوثتك.

ما هو مرض ضمور العضلات

  • مرض ضمور العضلات هو مرض يصاب به الإنسان بسبب فقدان القدرة العضلية وذلك ينتج عنه ضعف الكتلة العضلية في الجسم، حتى يصل إلى الضمور الكامل وذلك يحدث في جسم الإنسان بسبب الجلوس لوقت طويل أو توقف النشاط البدني أو الإصابة بمرض يؤدي إلى ضمور العضلات.
  • ويوجد الكثير من أنواع مرض ضمور العضلات يصاب به الإنسان بداية من مرحلة الطفولة حتى الكبر.

ما هو أنواع مرض ضمور العضلات ؟

هناك أكثر من نوع من مرض ضمور العضلات والذي يتعرض إليه الإنسان بداية من الطفولة حتى الكبر وهم كالآتي:

اولا: ضمور العضلات العضلي

  • يعد مرض ضمور العضلات العضلي من أكثر أنواع الأمراض التي يصاب بها الأطفال والبالغين وهو يظهر في منطقة الرقبة، والكتف والوجه.

ثانيا: الضمور العضلي الدوشيني

  • الضمور العضلي الدوشيني من أكثر الفئات التي تصاب هي الذكور، وذلك بسبب انخفاض الكتلة العضلية في جسم الرجل.
  • و بسبب إصابته بصعوبات في التنفس أو مشاكل في الجهاز التنفسي أو مشاكل في القلب.

ضمور العضلي الجانبي

  • ذلك النوع من أنواع ضمور العضلات يصاب الإنسان في منطقة الجزء العلوي من الذراع، و منطقة الوجه، منطقة الكتف، ويصاب به الإناث بشكل كبير عن الذكور ينتج عنه الصعوبة في البلع، وفي الحركة.

ضمور بيكر

  • ضمور بيكر العضلي هو من أنواع الأمراض التي انتشرت بشكل كبير في مرحلة الشباب و مرحلة الأطفال، ويصاب به الذكور بشكل كبير.

الضمور العضلي الخلقي

الضمور العضلي الخلقي ومن الأمراض المنتشرة بين الأطفال حديثي الولادة و ذلك النوع من الأمراض ينتج عنها حدوث ضعف في العضلات عند الأطفال حديثي الولادة.

ما هي أسباب الإصابة بمرض ضمور العضلات

هناك الكثير من العوامل والأسباب التي ينتج عنها إصابة الإنسان بمرض ضمور العضلات و هي كالاتي:

الجينات الوراثية

  • هناك أنواع من مرض ضمور العضلات الذي ينتقل من خلال الجينات الوراثية مثل ضمور العضلات الشوكي.
  • والذي يسبب الإصابة بتلف في الخلايا العصبية المسؤولة عن حركة جسم الإنسان مما ينتج عنه الإصابة بمرض ضمور العضلات.

اتباع نظام غذائي سيئ

  • عندما يقوم الإنسان باتباع نظام غذائي سيئ ذلك يعرضه لفقدان البروتينات والمعادن، الهامة لبناء الجسم وبناء الكتلة العضلية.
  • مما ينتج عنه الإصابة بالعديد من الأمراض الذي تؤدي إلى ضمور العضلات.

التعرض للأمراض المختلفة

يوجد الكثير من الأمراض التي ينتج عنها الإصابة بضمور العضلات مثل التصلب الضموري.

  • التهابات العضلات.
  • التهابات المفاصل.
  • شلل الأطفال.
  • الإصابة بالتصلب اللويحي.

المشاكل العصبية

  • تعد المشاكل العصبية من العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بمرض ضمور العضلات.
  • وذلك بسبب فقدان الأعصاب التي تتحكم في العضلات و مع مرور الوقت، ينتج عنها الإصابة بضعف كامل في العضلات.

الفئة العمرية

  • الفئة العمرية من العوامل التي تتحكم في قوة العضلات وفي إنتاج البروتين في الجسم، الذي يساعد على رفع الكتلة العضلية.
  • ومع تقدم العمر يفقد الإنسان كمية كبيرة من البروتين مما يجعله يواجه العديد من المشاكل في الجسم منها فقدان الكتلة العضلية، عدم القدرة على الحركة عدم القدرة على التوازي.

أعراض مرض ضمور العضلات

هناك العديد من الأعراض التي تدل على الإصابة بضمور العضلات و هي كالاتي:

  • الإصابة بعدم التوازن الجسدي.
  • الشعور بالضعف الشديد والوهن العضلي.
  • الشعور بآلام قوية في العضلات.
  • عدم القدرة على التحرك.
  • تأخر في النمو.
  • عدم القدرة على أداء المهام اليومية أو ممارسة الرياضة.
  • الشعور أن حجم اليد أصغر من اليد الأخرى الصعوبة في المشي.
  • السقوط المتكرر.
  • الإصابة بضعف في الوجه.
  • فقدان شديد في التنسيق العضلي.
  • الإصابة بوخز خذ في الذراعين والقدمين تنميل الساقين.

كيفية تشخيص مرض ضمور العضلات

يستخدم الطبيب أكثر من طريقة يستطيع من خلالها أن يقوم بتشخيص مرض ضمور العضلات مثل عمل اختبار الأنزيمات للتعرف على نسبة الكرياتين في الدم فإذا كانت مرتفع فذلك يدل أن المريض مصاب بمرض عضلي.

  • عمل اختبار الجينات عمل إجراء الكتلة العضلية.
  • عمل المخطط الكهربائي للقلب.
  • عمل المخطط الكهربائي للصدر التأكد من قوة، وظائف القلب.
  • عمل كشف كامل على الجهاز التنفسي وظائف الرئة.
  • عمل تخطيط عضلات الجسم قياس نشاط عضلات الجسم في فترة استرخاء العضلات.

هل الإصابة بجلطة المخ تؤدي إلى التعرض ضمور العضلات؟

  • الإجابة هي نعم حيث أنها من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض ضمور العضلات، حيث التعرض لجلطات المخ يسبب التعرض لحدوث تلف في خلايا المخ.
  • وذلك يؤدي إلى ضعف في الذراعين والرجلين مما ينتج عنه ضعف عضلات الجسم والإصابة بضمور العضلات وتلف الأعصاب.

كم يعيش مريض ضمور العضلات؟

  • مرض ضمور العضلات هو من الأمراض التي يصاب بها الكثير من الأطفال في الآونة الأخيرة، ومن أشهرهم الطفل رشيد ياسر الذي يبلغ من العمر 9 أشهر، حيث أصيب بمرض ضمور العضلات الشوكي، وأصبح حديث السوشيال ميديا وذلك بعد أن أعلنت والدته بإصابته بتلك المرض.
  • هل مرض ضمور العضلات يهدد حياته؟ أصبح من أكثر الأسئلة المتداولة كم يعيش مريض ضمور العضلات والإجابة هي أن كل حاله تختلف عن الأخرى، وكما نعرف جيدا أن الأعمار بيد الله.
  • ولكن حدد الأطباء أن مرض ضمور العضلات يؤثر على الجسم بشكل كبير ويجعله عرضة لفقدان الحياة.

طرق علاج ضمور العضلات

هناك الكثير من الخيارات المستخدمة لعلاج مرض ضمور العضلات التي استخدمها العديد من الأطباء ومنها ما يلي:

أولا: العلاج الدوائي

  • هناك العديد من الأدوية التي تقوم بتقوية عضلات الجسم، وتحارب مضاعفات الخل العضل.
  • ولكن يجب أن يقوم الطبيب بوصف تلك العلاجات، وأن تكون تحت الإشراف الطبي.

ثانيا: العلاج الطبيعي

  • يعد العلاج الطبيعي و ممارسة التمارين الرياضية، مثل تمارين الإطالة يساعد على تقوية العضلات ومرونتها المفاصل.
  • وأيضا هناك تمارين هوائية لها قدرة كبيرة على الشفاء من ضمور العضلات:
  • مثل تمارين السباحة، والمشي والعديد من التمارين التي تقوم به تقوية الأعصاب، وهناك بعض الأدوات المساعدة التي تقوي الأعصاب وبصفة خاصه المصابين بضمور في العضلات مثل الكرسي المتحرك والمشايات والعصي.
  • إلي جانب ذلك يجب أن يتمرن المريض بشكل جيد على التنفس بشكل صحيح وبصفة خاصة في وقت الليل لتنشيط الدورة الدموية، وتحفيز الجهاز الوظيفي لتنشيط العضلات حيث يقوم الشهيق والزفير بانقباض وانبساط عضلات الجسم.

ثالثا: الجراحة

التدخل الجراحي هو من الخطوات الأخيرة التي يستخدمها الأطباء لمعالجة ضمور العضلات، حيث يقول التدخل الجراحي بتحسين وظائف المصابين بسوء التغذية وضمور العضلات، والأمراض العصبية.

والي هنا وصلنا إلى ختام مقالنا تعرفنا على جميع المعلومات التي وردت عن سؤال ما هو مرض ضمور العضلات وما هي أعراضه وكيفية علاجه وكل المعلومات الواردة عنه، نشكركم على حسن المتابعة وانتظروا مقالا جديدا من مجلة انوثتك

متابعة القراءة…

139 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.