ماهي الإضافات التي حملها مشروع القانون الأساسي لموظفي التربية؟

كتابة: admin - آخر تحديث: 1 ديسمبر 2022
ماهي الإضافات التي حملها مشروع القانون الأساسي لموظفي التربية؟



ماهي الإضافات التي حملها مشروع القانون الأساسي لموظفي التربية؟

63 مشاهدة

التعليقات

  1. هناك اساتذة في الابتدائي متحصلين على شهادة مهندس دولة وهو مكون لديه اكثر من 20 سنة عمل وياتي استاذ لديه 5 سنوات خبرة ليصبح مديرا احسن منه في التصنيف والله لهذا ضلم كبير ما مصير هذه الفئة

  2. الاساتذة المكونون اغلبهم له خبرة ب30سنة فما فوق و رغم ذلك بعض المدراء والفاسدين الذين يميلون إلى الجنس اللطيف يفضلون عنهم البابيشات فيما يخص استعمال الزمن رغم أنهن لم يعملن الا خمس او ست سنوات.

  3. يا استاذ هناك اعتبارات كثيرة خفية و غير دستورية يأخذ بها بها المزورون والفاسدون في مديريات التربية أهمها أن يكون المترشح لمنصب مدير من ذوي الحقوق ابن مجاهد او ابن شهيد او ينتمي لإحدى الزوايا وخاصة الزاوية التي تعاونت مع ………….فلا وجود للاعتبار العلمي ولا للمسار المهني

  4. الفرانكفونيون في وزارة الترببة وفي المنظومة التربوية وضعوا قوانين على المقاس تخدم اللغة الفرنسية وتخدم المصالح الفرنسية
    حاربوا كل ما يخدم اللغة العربية والدين الاسلامي
    وضعوا مناهج علمانية تغريبية غربية لا تتلاءم مع المجتمع الجزائري المسلم
    حاربوا خريجي المعاهد التكنولوجية وصنفتهم ايلين الى الزوال وصنفتهم في ذيل الترتيب لان قانون الفين وثمانية وضعه الفاسدون واولاد فرنسا

  5. أين الجديد ؟؟!! ذبحتم الاستاذ المكون في 2012 خدمة لصالح أبنائكم واليوم تذبحونه مرة أخرى خدمة لصالح أبنائكم كيف يتساوى الاستاذ المكون الذي له أكثر من 30 سنة اقدمية مع الناظر الذي لم يتجاوز 7 سنوات خدمة قانون مهزلة

  6. هذا الضيف عليه ان يخجل عندما يتكلم عن المدمجين في الإبتدائي ابعد كل هذا النقاش يخرج من هذا الحمار الذي تمخض طويلا فولد فارا اتهينون المدمجين الذين تنازلو لمشرف في الإبتدائي لكي تعبثو في المهام كما تردونانتم تعلمون اننا اصحاب شهادات ابر منكم ومن معظم موظفيكم الوزارة ليست ملك أبائكم و اجدادكم هي ملك الجزائريين اجمعين باؤ حق تتكلمون عنا وتغييرون التمسمية وتلحقون بنا مهام اقل مايقال عنااهانة لنا اذا اردنا ان نربي فعلينا نبدا بكم لنعلمكم ان الظلم ظلمات يوم القيامة ومتى استعبدتم الناس وقد ولدتهم امهاتهم احرار عارعليكم يا ثلة الجهل في وزارة التربية لن نسكت على اذلالكم وسترون

  7. لا خير في قانون أساسي لا يثمّن الشهادة العلمية، لأنّ المدافعين عنه من النقابات معظمهم لا يملك حتى شهادة البكالوريا، وهذه "المنظومة" أو بالأحرى "الفوضى" التربوية تشجّع على كل شيء ما عدا تطوير المستوى العلمي للموظفين، وهي بالتالي تشجّع على الاستحمار ليسهل لها الامتطاء، ولو كانت للوزارة النية في رفع المستوى في هذا الوطن وتحسينه، لجعلت الترقية مرهونة بالشهادة العلمية، من أراد الترقية ما عليه سوى الذهاب إلى الجامعة وتحصيل الشهادة، لكن الله غالب فالمفلسون ومحدودو المستوى هم الساسة والمنظّرون وصناع القرار في هذا الوطن، فماذا ننتظر من أستاذ ومدير ومفتش لا يملك حتى شهادة البكالوريا، ويكشّر أنيابه على موظّف يملك شهادة الماجستير أو الدكتوراه، والله عجيبٌ أمر هذا الوطن ولله في خلقه شؤون..

  8. الذي ذبح التعليم وذبح اهل المدرسة الاساسية الاصيلة هم اولاد فرنسا في قانون الفين وثمانية
    وضعوا مصطلح ايل الى الزوال فازالهم الله من الوجود
    هم اعداء الدين والوطن والمبادي يريدون اهل الغش والفساد والتزوير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *