قصة حبيبة طارق فتاة الفستان كاملة

كتابة: admin - آخر تحديث: 28 يونيو 2021
قصة حبيبة طارق فتاة الفستان كاملة

قصة حبيبة طارق فتاة الفستان كاملة

قصة حبيبة طارق فتاة الفستان كاملة ، أثارت قصة فتاة الفستان جدلاً واسعًا في مصر، فقد كشفت الطالبة المصرية حبيبة طارق التي تدرس بالفرقة الثانية بكلية آداب جامعة طنطا، أنها تعرضت للتنمر من مراقبي الامتحانات، نهاية العام الدراسي بسبب ارتدائها فستاناً بدلا من “البنطلون”، كما سنتعرف على تفاصيل هذه القصة من خلال طرحنا هذا وكيف كان رد السيدات والطالبات، وإدارة الكلية(1)

مرحبًا بكم زوارموقع سؤال وجواب نهتم بكل جديد ومفيد لكم كما يمكنكم البحث على اجابة اسئلتكم
او طرحها ليتم الاجابة عليها من المختصين بذلك من اسئلة تعليمية ويمكنك التنقل بين الصفحات للاستفادة من الخدمات التي
نقدمها لكم ونتمنى ان تقضوا وقتا ممتعا في موقعكم المتواضع سؤال وجواب ويشرفناء في المقال التالي ان نضع بين ايديكم اجابة سؤال

قصة حبيبة طارق فتاة الفستان كاملة

إن قصة حبيبة طارة فتاة الفستان تعود لطالبة مصرية بقسم الآداب بجامعة طنطا التي تعرضت للتحرش اللفظي، بسبب ارتداء فستان محتشم، وليس كما تم تداوله، حيث جاءت ردود فعل واسعة على واقعة التنمر على هذه الطالبة، والمعروفة إعلاميًا بفتاة الفستان، وفى تحرك سريع لجامعة طنطا فى واقعة الطالبة حبيبة طارق المقيدة بالفرقة الثانية بكلية الآداب، بعد أن تعرضت للتنمر من مراقبين بالكلية اعتراضًا منهم على فستانها، قرر الدكتور محمود زكى رئيس جامعة طنطا، إحالة شكوى الطالبة، وما أثارته مما تعرضت له من بعض مراقبي لجان الامتحان يوم الثلاثاء الماضي، بعد انتهاء مدة الامتحان، إلى النيابة العامة لاتخاذ ما تراه مناسبا حيالها.(2)

تفاصيل قصة حبيبة طارق فتاة الفستان

كشفت طالبة الآداب بجامعة طنطا حبيبة طارق، “فتاة الفستان”، عن مشكلتها مع مراقبي الإمتحانات بسبب ارتدائها فستان فى أحد امتحاناتها مؤخرا، قائلة: ” كنت ذاهبة إلى الامتحان ودخلت إلى لجنتى وعندما أديت الامتحان خرجت لاستلام بطاقتى لأننا نسلمها عندما ندخل اللجنة، فسألنى مراقب الامتحان، أنت مسلمة أم مسيحية؟ فتعجبت من السؤال جدا، ونظر إلى نظرة غريبة وقالى خلاص خلاص.. وعندما خرجت وجدت 2 من المراقبين نساء واحدة جذبت الثانية إليها لكى تقول لها، تعالى شوفى لابسه ايه

حبيبة طارق تتحدث عن رد المراقبات

وأضافت فتاة الفستان حبيبة طارق بعض من الأحاديث الجانبية التي دارت بين المراقبات، وقالت: “لم يكن فى بالي أن هذا الكلام كله يخصني، أو أن كل هؤلاء ينظرون إلى بسبب فستاني، ولكن إحدى المراقبتين قالت لي.. انتى نسيتى تلبسى بنطلونك ولا ايه؟!، وظلتا تتحدثان مع بعضهما البعض عني وأنا لم أرى أي سبب للحديث عنى بهذا الشكل، والمراقبتان واحدة كانت ترتدي النقاب والأخرى ترتدى الخمار، ووجهت إحداهما حديثها إلى الأخرى قائلة: دي مسلمة وقلعت الحجاب وقررت تبقى مش محترمة وقليلة الأدب وزمان كانت محجبة ومحترمة.. وأنا لم يكن فى مخيلتى فكرة عن هذا الهجوم ضدي”.

فتاة الفستان تروي قصتها عبر برنامج الحكاية

روت طالبة الآداب حبيبة طارق قصتها من خلال مداخلة مع برنامج الحكاية، المذاع عبر قناة إم بي سي مصر، مساء يوم أمس الجمعة، الموافق 26 يونيو 2021 م، وتحدثت عن إحدى المراقابات، التي قالت لها إن الهواء قد يرفع الفستان لذلك عليها ارتداء بنطلون أسفله، مشيرة إلى سؤالهما لها عن ديانتها وبلدها أمام زملائها، مما تسبب لها بالإحراج، كما أوضحت حبيبة أنها كانت ترتدي فستانا محتشمًا وطويلًا، وقالت للمراقبة “بنطلون ايه اللي ألبسه تحت الفستان، أنا مش فاهمة إيه اللي عملته”، مؤكدة أنها غادرت الكلية مسرعة بعدما أصبحت “فرجة للجميع”، حسب قولها، ولمشاهدة هذه المداخلة عبر منصة يوتيوب وقناة برنامج الحكاية مع عمرو أديب “من هنا

وفي نهاية المقال نتمني ان تكون الاجابة كافية ونتمني لكم التوفيق في جميع المراحل التعليمية , ويسعدنا ان نستقبل اسئلتكم واقتراحاتكم عبر مشاركتكم معنا
ونتمني منكم ان تقومو بمشاركة المقال علي مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر من الازرار السفل المقالة

74 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *