في الحوار أستمع لأصبح أكثر حكمه وأهاجم الشخص المختلف

كتابة: admin - آخر تحديث: 2 أكتوبر 2022
في الحوار أستمع لأصبح أكثر حكمه وأهاجم الشخص المختلف

جدول المحتويات

في الحوار أستمع لأصبح أكثر حكمه وأهاجم الشخص المختلف، إنّ الإنصات الجيّد لكل ما يدور حولنا من أحاديث متعلّقة بمواضيع معينة، يساعدنا على فهمها فهماً صحيح، وبالتّالي يزيد من قدرتنا على التفاعل مع الحوارات المدارة في مناقشة أي موضوع، ومن خلال موقع المرجع، سنورد في النصوص التالية من هذا المقال، الإجابة عن السؤال السابق، بالإضافة إلى أهميّة الحوار، والمهارات التي ينبغي امتلاكها في المحاور الجيّد.

ما هي أهمية الحوار

إنّ الحوار واحد من أبرز وسائل التواصل بين الأفراد، والتّي من خلالها يتم تبادل المعارف والأفكار، وحل مشكلة ما، وكذلك مناقشة إحدى القضايا، وقد يكون الحوار داخلياً أو خارجياً، فالحوار الداخلي هو حوار الشخص مع نفسه، أمّا الخارجي فيكون بين شخصين، أو أكثر. وللحوار أهميّة كبيرة، منها:[1]

  • إقناع الأطراف الأخرى بفكرة معينة.
  • التواصل الجيد بين الأطراف.
  • حل الخلافات والمشاكل.
  • تقريب وجهات النظر ما بين المتحاورين.

شاهد أيضًا: ما اهمية تحديد موضوع الحوار في رايك

في الحوار أستمع لأصبح أكثر حكمه وأهاجم الشخص المختلف

من المهم الاستماع جيّداً للأشخاص عندما نتحاور معهم، والتركيز في كل نقطة يتم الحديث عنها، حتّى نصل إلى مرحلة الإنصات السليم، ونخرج من الحوار الجاري بمخرجات هادفة، وقيّمة، وفيما يلي الإجابة عن السؤال السابق، حول صحة العبارة “فِي الِحوار أستمِع لِأصبح أَكثر حِكمة، وأهاجِم الشّخص المختلِف”:

شاهد أيضًا: بحث عن التفكير الناقد والحوار pdf جاهز للطباعة

ما هي مهارات الحوار

توجد عدّة مهارات مختلفة للحوار، وهي كما يلي:

  • الإصغاء الجيد: وذلك بالاستماع الجيّد لكل ما يتفوّه به الطرف الآخر، وبالتّالي فهم الحديث الذي يدور بشكلٍ صحيح.
  • اختيار طريقة التواصل الصحيحة: حيثُ أنّ الطريقة الصحيحة لإدارة الحوار من شأنها أن تعزز الحوار، وتساعد على الفهم بشكل صحيح.
  • احترام الآخرين: يحتاج الحوار الناجح إلى احترام أطراف الحوار لبعضهم البعض دون أي مقاطعة أو استهزاء.
  • الوضوح في الكلام: لا بد من الكلام بشكل واضح مع الطرف الآخر حتى يسهل الفهم.
  • تقبل الآراء والاستفسار: حيث أن طرح أسئلة مختلفة تزيدُ من الأفكار المطروحة، وتدعم تقبل أفكار وآراء الآخرين.

وإلى هنا، نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي يحمل عنوان، في الحوار أستمع لأصبح أكثر حكمه وأهاجم الشخص المختلف، بعد أن أوردنا الإجابة عن السؤال السابق، وتعرفنا على أهمية الحوار، ومهاراته.

المراجع

  1. wikiwand.com , حوار , 28/09/2022

14 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حقوق النشر والتأليف © 2021 لموقع كتبي

حقوق النشر والتأليف © 2021 لموقع كتبي