جريج العابد وقصته للحويني والبخاري وابن باز

كتابة: admin - آخر تحديث: 5 يوليو 2021
جريج العابد وقصته للحويني والبخاري وابن باز




قد يتعرض الإنسان لمشاكل كثيرة في حياته، وتكون مشاكل مع ما يحيط به من أسرته وعمله وجيرانه، وذلك يكون بسبب سوء أدبه وسلوكه الخاطئ في معاملته مع والديه، وهذا ما نعرفه في قصة جريج العابد.

قصة جريج العابد للحويني

  • جريج العابد كان تاجر يقوم بتجارة الأشياء بعضها يخسر في تجارته والبعض الآخر يكسب، إلا أنه أدرك أن مثل هذه التجارة تبور، ولكن التجارة مع الله لا تبور.
  • لذلك قرر الخروج عن البلدة والذهاب إلى الصومعة التي تكون من أدوار مرتفعة حتي لا أحد يصل إليه، لكي يتعبد إلى الله.
  • وفي ذات مرة جاءت أمة إليه ونادت إليه يا جريج أجيبنى، وكان يصلى وقال اللهم صلاتي صلاتي ولم يستجب لأمه لعدة أيام، فدعت أمة عليه لا يمر يوم حتى يرى المومسات.
  • حتى في يوم جاءت امرأة إليه وتحاول التقرب منه لكنه أعرض عنها.
  • وبعد ذلك جاء راعي غنم إلى صومعة جريج العابد لكي يأوي إلى ظلها وتعرف على المرأة وحملت منه، ثم اتهمت المرأة جريج بأنها حامل منه ثم انتظروا الناس حتى تضع وقالت أنه أب الولد.
  • فأخذ الناس الفؤوس وذهبوا إلى صومعة جريج لكي يخرج ويعاقبه على ما اتهم به وذهبوا إلى الملك الذي هو والد المرأة.
  • فطلب جريج العابد ماء وضوء وقام الصلاة وبعد ذلك سقط أصبعه في ماء الوضوء ووضعه على جسم الرضيع وسأله من هو والدك؟ فأجاب الولد الراعي.

قصة جريج العابد في صحيح البخاري

جريج العابد

  • قال الثلاثة الذين تكلموا في المهد من الناس إلا عيسى بن مريم وصاحب جريج و جريج العابد، الذي كان زاهدا في صومعة، وفي يوم أوى راعي إلى صومعة وكانت هناك أمرأة أيضا قريبة من الصومعة.
  • فجاءت أم جريج العابد وتنادي عليه، فقال أمي وصلاتي، فرأت أنه أثر الصلاة عن الإجابة على أمه ثم نادت عليه عدة مرات ولكن يقول أمي وصلاتي، فقالت لا أماتك الله يا جريح حتي تنظر في وجه المومسات.
  • ثم حملت المرأة من الراعي الموجود في أسفل الصومعة، والتي كانت تفتن جريج ولكنه رفضها، وبعد وضعها الولد قالت هذا ابن جريج.
  • فهدموا الناس الصومعة وأخذوه إلى الملك، فأخذ يصلي وبعد صلاته طعن بأصبعه في بطن الولد وقال من أبوك؟ فأجاب الراعي، فأدرك أن سبب مافيه هو دعوة أمه عليه.

تعرف على الشيخ احمد ياسين وكلماته وابنائه وكيفية استشهاده

الدروس المستفادة من قصة جريج العابد

هناك عبر وحكم من القصص الذي يذكرها الله على الناس ومنها فوائد من قصة جريج العابد:

  • استجابة دعوة الأم عندما تقوم بالدعوة على أحد من أبنائها حتى وإذا كان صالحا ومتعبد لله.
  • رغبة الفاسدون في إفساد الناس الصالحة والمؤمنة.
  • على الرغم من الإنسان يتعبد إلى الله هذا لا يعني أن الله لا يبتليه بالمشاكل والمصائب.
  • الحث على بر الوالدين والإستماع لهم، وأن ما يصيب الناس في حياتهم من مشاكل بسبب عقوق الوالدين.
  • اللجوء إلى الله عند مواجهة المشاكل والمصائب، مثلما عمل جريج العابد توجه إلى الصلاة عندما قام الناس بسبه وشتمه.
  • حسد بني إسرائيل من عبادة جريج أدت إلى وقوعه في مشكلة تكاد تهدد وضعه وحالته الدينية بين الناس، وتشكيكهم في عبادته وأنه رجل غير صالح.

جريج العابد

قصة جريج ابن باز

  • يروي عن ابن باز لم يتكلم في المهد إلا ثلاثة عيسى بن مريم، صاحب جريج، حيث كان جريج العابد متخذ صومعة للعبادة إلى الله، ثم أتت أمه وهو يصلي يا جريج فقال يارب أمي وصلاتي؟ فانصرفت ثم عادت يوم أخر وتنادي يا جريج فقال يا رب أمي وصلاتي، فأقبل على صلاته وعادت مرة ثالثة ولم يستجب، فدعت يارب لا يموت حتى ينظر إلى الموسمات.
  • فجاءت أمرأة بغية حول جريج ولكن لم يلتفت إليها، وكان هناك رعي فمكنته من نفسها فحملت منه، وبعد ولادتها قالت أنه من جريج فأتوه به وأنزله من صومعة وزادوا عليه الضرب، فأراد أن يتوضأ وبعد ذلك طعن بأصبعه في بطن الرضيع، وسأله عن من أبو فقال الرضيع الراعي.
  • وبعد ذلك أرادت الناس تعويض جريج العابد هدم الصوامع وضربه وسبه أمام الجميع، ولكنه رفض وبعد ذلك أدرك أن ذلك كان عقاب من الله بسبب عدم الرد على أمه عند مناداته ودعوتها عليه.

145 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *