تعب في الركبتين

كتابة: admin - آخر تحديث: 26 سبتمبر 2021
تعب في الركبتين

جدول العناوين

يتعرض الكثير من الأشخاص لـ تعب في الركبتين ولكن تختلف أسباب الإصابة، فمن الممكن أن يكون إجهاد في الركبة بسبب تمارين خاطئة أو تمزق في الرباط الصليبي أو تيبس المفاصل، ومن الممكن أن يكون أيضًا التعب ناتج عن الشيخوخة.

أعراض الـ تعب في الركبتين:

قد تختلف أعراض الـ تعب في الركبتين من شخص لآخر بسبب المشكلة الأساسية التي تُسبب التعب، ولكن سيعرض لكم موقع الوفاق أشهر هذه الأعراض وهي كما يلي:

  • حدوث تورم في الركبة وتصلب.
  • احمرار شديد مع دفئ الركبة.
  • هزال شديد يؤدي إلى عدم الإتزان.
  • طرقعة في الركبة بأصوات.
  • صعوبة شديدة في فرد الركبة.

متى يجب زيارة الطبيب ؟

يجب زيارة الطبيب عندما يكون الـ تعب في الركبتين يؤدي إلى الحالات التالية:

  • عدم تحمل زيادة الوقوف أو الإحساس بالتعب الشديد عند التحمل عليها.
  • إذا لاحظت تورم واضح في الركبة.
  • الإحساس بـ آلام الركبة إذا وقفت أو قمت بفردها بشكل مستمر.

  • ملاحظة تشوه ظاهر في الركبة.
  • ظهور سخونة شديدة مع احمرار زائد في الركبة أو الإحساس بألم شديد من غير سبب واضح.
  • عند التعرض لإصابةً ما وحدث بعدها ألم شديد في الركبة حتى بعد أخذ العلاج.

اقرأ أيضًا: طرق الوقاية من الإصابة بالقطع في الرباط الصليبي الأمامي

أسباب تعب الركبة:

كما سبق وذكرنا أن أسباب ألم الركبة المفاجئ قد يكون ناتج عن إصابات مختلفة أو التهابات المفاصل ومن هذه الإصابات ما يلي:

1- تمزق الرباط الصليبي الأمامي:

  • يعتبر الرباط الصليبي هو المسؤول عن الحركة الأمامية للركبة، كما أنه من أكثر الأربطة المتعرضة للإصابات المختلفة.
  • وبالتالي إذا تم تمزقه لأي سببًا ما فمن الممكن أن يؤدي إلى فصال عظمي أو حدوث التهابات بالركبة.
  • مما ينتج عنهما ألم شديد في الركبة، وحينها يجب عمل عملية جراحية لكي يتم تأسيس الأربطة مرة ثانية.

2- تمزق الرباط الصليبي الخلفي:

  • الرباط الصليبي الخلفي هو المسؤول عن الحركة الخلفية للركبة، ولكن إصابته نادرة إلى حد ما.
  • أي من الممكن إصابته فقط بسبب خطير مثل عمل حادثة أو مشاجرة عنيفة.
  • ولكن عند الإصابة به فبالتالي يأثر على التكوينات الأخرى الخاصة بالركبة، على سبيل المثال يأثر على “الغضاريف والأربطة المكونة للركبة”.
  • ومن الطبيعي حينها يحدث ألم شديد في هذه المنطقة نظرًا لما تعرض له هذا المكان.

3- الكسور:

  • عند حدوث كسر أو انحناء في الركبة يحدث تورم شديد مع احمرار وألم مع بعض التشنجات وأيضًا عدم القدرة على الوقوف.
  • ويمكن للكسر أن يصيب عظمة واحدة من عظام الركبة أو مجموعة من العظام، ولكن الانحناء يحدث في عظمة واحدة فقط.

4- تمزق الغضروف الهلالي:

  • المعروف عن الغضروف الهلالي أنه مطاطي وقوي قد يعمل على أخذ الصدمات من عظمة الساق والفخذ.
  • فمن الممكن أن يتعرض للتمزق إذا قمت بثني الركبة فجأة مع شيل أوزان ثقيلة وبالتالي يؤدي إلى تعب في الركبتين.

5- التهابات جراب الركبة:

  • يسبب التهاب جراب الركبة بعض الكدمات وحدوث التهابات في أكياس السوائل التي تعمل على حماية الجزء الخارجي من الركبة.
  • وهذا يؤدي إلى تعب شديد في الركبة مع احمرار.

6- التهاب الوتر الرضفي:

  • يسمى الوتر الرضفي أيضًا باسم ركبة القافز، ويحدث به التهاب عند استهلاك هذا الوتر بشكل مبالغ فيه.
  • وينتج عن هذا الالتهاب بعض الأعراض منها ألم شديد في الركبة عند التحرك أو اللمس، ولكن في حالة استرخائها يختفي الألم.

7- متلازمة الشريط الحرقفي الظنبوبي:

  • متلازمة الشريط الحرقفي الظنبوبي أو “ILIOTIBAL BAND SYNDROME” تعتبر من أكثر الأسباب المؤدية لتعب الركب.
  • ولكن في العموم فهي إصابة نادرة وليست خطيرة وتحدث في حال ركوب الدرجات أو القفز بشكل خاطئ أو حمل أوزان ثقيلة.

اقرأ أيضًا: أسباب وأضرار قطع الرباط الصليبي

أنواع مرض التهاب المفاصل:

قد يكون هناك أكثر من مائة نوع متغير من أوجاع والتهابات المفاصل، ولكن الأكثر شيوعًا بينهما هما:

  • الالتهاب المفصلي العظمي.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • النقرس.
  • النقرس الكاذب.

يجب استشارة الطبيب للاطمئنان على صحتك في حالة ظهور أي تعب في الركبتين أو المفاصل لأن آلام الركبة تؤثر بشكل سلبي على المريض خاصةً على كبار السن، وعليك اتباع إرشادات الطبيب بشكل صحيح ومنتظم للحصول على نتيجة سريعة في تحسن الألم.

تحذير:

  • موقع الوفاق غير مسؤول عن استخدام أي دواء دون الرجوع إلى أولاً.

83 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.